الأربعاء، 30 سبتمبر، 2015

تظاهرات وليمة الشيخ سيدي بلحاج


video
video
















الاثنين، 24 أغسطس، 2015

اتصل بنا



أتصل بنا على النموذج :

الاسم




بريد إلكتروني



رسالة




                                                                                                                              















السبت، 22 أغسطس، 2015

كلمة افتتاحية



             الكلمة الطيبة جواز مرور الى كل القلوب فلنطعم كلماتنا بالعسل ، ليبتهج قلب الأم ، ليبتهج الأب ، ليسعد الزوج ، ليضحك الطفل ، ليبتسم الصديق ، ليرتفع الفقير، ليتواضع الغني ، ليبرأ الكسير ، ليأمن عابر سبيل، ليشعر الإنسان بنوبة فرح تكن أنت صانعها لبضع دقائق... تأثيرها يبقى لساعات .. للأيام .. وربما لسنوات وحلاوته تداعب قلبه.. وعذوبته تسير بكيانه .. علم شفتيك أن تتمدد بإشراقة ابتسامة ، علم عينيك أن تعشق... الأشياء من حولها ، واجعل في قلبك فسحة كبيرة لجميع الأرواح من حوله ، علمه فنون الاحتضان والحنان ، وأن يجعل مرسم الحب بداخله أكبر ، فقط كن صانعاً للسعادة ، واضف العسل على الكلام .. ملعقة عسل على الكلام .. تجعل عمر الحرف أطول ، وأنفاسه أعطر ، لتكن أنت الأفضل ، وترى من حولك هم الأقرب .... لن يكلفك شيئاً وستقترب منك الأرواح سريعاً "الكلمة الطيبة صدقة" فليكن حديثنا مطعماً بالعسل.   



     

صور لمعالم بلدية عريب

صور لمعالم بلدية عريب 




video






















تعريف بلدية عريب


صورة للشيخ الزاوية عريب سيدي بلحاج 

بلدية عريب 
                   أنشئت بلدية عريب إبان الإحتلال الفرنسي و كان ذلك سنة 1880 وكانت تسمى بدوار عريب و في سنة 1882 أعطيت لها تسمية ليتري (LITTRE) بحيث أنها كانت عبارة عن تجمعات سكانية من أصل عربي وأخرى قبائلي و من أهم هذه التجمعات ، المهارة،الزاوية، الخول، أولاد سالم و بومعد و بعد الإستقلال أعيد تسمية البلدية إلى التسمية الحالية  بلدية عريب .
      تقع البلدية في الجزء الشمالي لولاية عين الدفلى يحدها من الشمال كل من بلدية مناصر و بلدية سيدي سميان ( ولاية تيبازة) من الغرب بلدية المخاطرية و عين الدفلى، من الجنوب بلدية جليدة و من الشرق بلدية بن علال ، تبعد عن مقر الولاية بـ 11 كلم و عن مقر الدائرة (العامرة) بـ23كلم.
       بحكم موقها الجغرافي لها تركيبة جيولوجية معقدة بحيث تشمل الجبال نسبة كبيرة من مساحة البلدية و المقدرة بـ50 % أما الباقي فيتمثل في الهضاب بنسبة 35% و الجبال 15% تتسللها جبال الظهرة من الجهة الشمالية ، من الشرق إلى الغرب ، أما السهول فتتمثل في سهل الشلف بمساحة 23كلم2 ،كما تتوسطها شبكة هامة من الأودية والأنهار و أهمها واد الشلف الذي يعبر على كامل تراب البلدية و يعتبر الفاصل الحدودي و الطبيعي للبلدية عن باقي البلديات المجاورة بالاضافة إلى واد الحد و واد فرحات النابعين من جبال زكار كما عرفت هذه الأودية نقص في منسوبها بسبب ظاهرة الجفاف التي تجتاح المنطقة منذ سنوات ، كما للبلدية عدة مجاري مائية منها الطبيعية و الإصطناعية.
   تبلغ المساحة الإجمالية للبلدية بـ185كلم2 موزعة على النحو التالي:ـ
-         الجبال مساحة 92.50 كلم2 .
-         الهضاب والمرتفعات مساحة 65.75 كلم2 .
-         السهول مساحة 27.75 كلم2 .
    يسود البلدية مناخ البحر الأبيض المتوسط الحارو الجاف صيفا و ممطر بارد  شتاءا، تتراوح درجات الحرارة الموسمية ما بين 40° في فصل الصيف و 18° في فصل الشتاء أما عن معدل تساقط الأمطار خلال السنة يصل إلى 470مم .
     على أثر الإحصائيات العامة للسكان و السكن عرفت البلدية زيادة هامة في هذا الميدان مقارنة مع السنوات الفارطة ففي سنة 2010 بلغ العدد الإجمالي 25761 بكثافة سكانية تقدر بـ 120ن/كلم2 و قد سمحت التركيبة الجيولوجية للبلدية التي نتجت عنه تجمعات سكانية منها التجمعات الحضرية و التجمعات الريفية .




أ/  الموقع الجغرافي: تقع بلدية عريب شمال ولاية عين الدفلى على بعد 11 كلم  عن مقر الولاية  و 23 كلم عن مقر الدائرة.
1-              الحدود: تحدها من الشمال بلديات سيدي سميان و مناصر و مسلمون (ولاية تيبازة)، من الشرق: بلدية بن علال، من الغرب بلدية المخاطرية، من الجنوب بلدية عين الدفلى، المن الجنوب الغربي بليديتي سيدي لخصر و جليدة.
 تتميز بتنوع تضاريسها: المرتفعات في الشمال و السهول في الجنوب، تحيل الغابات مساحة قدرها 12.062 هكتار نسبة 65 % و السهول
تقدر مساحتها بـ 7500 هكتار أي 40.54 % من المساحة الاجمالية

ب/ المساحة:   تبلغ مساحة بلدية عريب 185 كلم2 مشكلة أساسا  مما يلي:
- الجبال مساحة 92.50 كلم2 .
الهضاب والمرتفعات مساحة 65.75 كلم2 .
- السهول مساحة 27.75 كلم2 .
 ج/ المناخ:   يسود البلدية مناخ البحر الأبيض المتوسط الحار و الجاف صيفا و الممطر البارد  شتاء، تتراوح درجات الحرارة الموسمية ما بين 40° في فصل الصيف و 18° في فصل الشتاء أما عن معدل تساقط الأمطار خلال السنة يصل إلى 470مم .
د/ السكان:  يبلغ عدد سكان البلدية 24980 نسمة ( تعداد سنة 2008) و يقدر عددهم حاليا بـ 28.571 نسمة .